محطات ظريفة

إعلان للمغفلين نشرت صحيفة أميركية الإعلان التالي: أرسل دولارا واحدا على عنوان كذا وتحصل على آلة خياطة فورا وانهالت آلاف الدولارات على صاحب الإعلان وكانت المفاجأة عندما تلقى كل من أرسل دولارا إبرة. لا داعي للسرعة -محصل القطار: سيدي إن تذكرتك لا تصلح لتركب بها القطار السريع. -الراكب: لا عليك أطلب من السائق أن يخفف السرعة! أنا جبان أراد أحد المجندين الجدد أن يتهرب من الخدمة العسكرية، وأثناء الكشف الطبي، سأله الطبيب: ما هي عيوبك الجسمانية؟ أجاب الجندي: ليست عندي شجاعة كافية. اشتراك سنوي قال المدرس للتلاميذ: من يرتكب خطأ سيدفع درهمين، ومن يرتكب خطأين سيدفع 5 دراهم. فقال أحد التلاميذ: وماذا عن الاشتراك السنوي يا أستاذ؟ الابتسامة والنظارات استدعى مدير المطعم العامل الجديد وقال له: أنت ممتاز منذ عملت هنا والابتسامة لا تفارق وجهك، ما سر هذه الابتسامة يا ترى؟ لا بد أنك سعيد في حياتك. قال العامل: سيدي، إن الابتسامة هي الوسيلة الوحيدة التي تجعل نظارتي الكبيرة لا تسقط من على أنفي أثناء العمل. مجرد شبه قالت الخادمة لسيدتها: هناك امرأة بالباب تريد أن تراك. السيدة: وهل هي جميلة ؟ الخادمة: لا يا سيدتي فهي تشبهك تماما. تخفيضات الزبون : أين التخفيض الذي تقولون عنه ؟ صاحب المحل: التخفيض في كمية الطعام وليس في السعر. قلب أبيض البائع: : ما رأيك في البطيخة التي اشتريتها مني بالأمس؟ الزبون: بنت حلال وقلبها أبيض. ترجمة فورية ذهب ساذج إلى المخبز، وقال للبائع: هل يوجد عندك خبز أفرنجي ؟ البائع: لايوجد سوى خبز عربي. الساذج: إذن أعطني منه وسأترجمه في البيت. كيف حزرت؟ الأول: بالأمس أنجبت زوجتي! الثاني: ماذا أنجبت ..ولد؟ الأول: لا، الثاني : إذن بنت. الأول: كيف عرفت؟ عربي أصيل شعر رجل بألم في بطنه، وعندما ذهب إلى الطبيب ليفحصه وجده قد رسم خريطة على بطنه، فسأله: أين مكان الألم؟ فقال الرجل: من المحيط إلى الخليج! غير سيارتك ذهب الرجل إلى ورشة السيارات ليسأل عن سيارته، وقال للمهندس: هل تحتاج سيارتي إلى بطارية جديدة ؟ قال المهندس: لا بل تحتاج بطاريتك إلى سيارة جديدة! خادمة أمينة السيدة للخادمة الجديدة: الخادمة التي كانت قبلك سرقت الملاعق، وأريدك أن تكوني أمينة. الخادمة: لا تخافي يا سيدتي، فقد خرجت من السجن حديثا وستراقبني الشرطة جيدا! زوجة مسكينة قالت السيدة للطبيب النفساني: جئتك بزوجي فقد وضع في رأسه فكرة أنني قبيحة الشكل. لا أخاف الأول: ذات مرة كنت في اليابان، وحدث زلزال! الثاني: وهل كنت خائفا؟ الأول: لا، الأرض هي التي كانت ترتعش