أربعة سعوديين في قائمة الأفضل آسيوياً في تاريخ كأس العالم

الرياض / أعلن موقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم النتائج النهائية لعملية تصويت الجماهير والإحصائيات لاختيار التشكيلة المثالية للاعبي القارة ممن شاركوا في بطولات كأس العالم وذلك بعد أربعة أسابيع من التقارير الفردية للاعبين المرشحين وفتح المجال للتصويت الجماهيري.

‎وقام الموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتقديم عدد من المرشحين في كل مركز، والذين قدموا مساهمات كبيرة في تاريخ البطولة الأكبر في العالم.

وحصد حارس المرمى السعودي محمد الدعيع ثلثي أصوات المشاركين متقدماً بفارق كبير أمام الكوري الجنوبي لي وون جاي والياباني ايجي كاواشيما، حيث لعب الدعيع دوراً كبيراً في تأهل منتخب بلاده لدور 16 في أول ظهور عالمي للأخضر بمونديال أمريكا 1994 ، وفي مركز الدفاع حصل السعودي عبد الله سليمان على أعلى الأصوات بين المصوتين ، وذلك بعدما نجح في قيادة السعودية لبلوغ دور الـ16 عام 1994 إلى جانب المشاركة مرتين أخريين في نسختي 1998 ( فرنسا ) و 2002 ( كوريا واليابان ) وجاء أيضاً في مركز قلب الدفاع الكوري الجنوبي هونج ميونج بو الذي ساهم في بلوغ منتخب بلاده إلى نصف نهائي نسخة 2002 ، وفي مركز الظهير الأيمن فقد نال الكوري الجنوبي لي يونج بيو أعلى الأصوات، وهو اللاعب الذي ساهم أيضاً في بلوغ قبل نهائي نسخة .2002 ، وفي المقابل نال الياباني يوتو ناجاتومو أعلى الأصوات في مركز الظهير الأيسر، وهو الذي قدم مشاركة مميزة في ثلاث نسخ لكأس العالم بين عامي 2010 و2018 في خط الوسط، حصل النجم السعودي فؤاد أنور على أعلى الأصوات، وهو صاحب أول هدف للسعودية في تاريخ نهائيات كأس العالم بمونديال 1994 أمام منتخب هولندا وسجل هدفا آخر بنفس البطولة أمام منتخب المغرب.

وتم اختيار الكوري الجنوبي بارك جي سونج، والذي سجل مشاركة مميزة في ثلاث نسخ أعوام 2002 عندما بلغت كوريا الجنوبية الدور قبل النهائي و2006 و.2010 واختارت الجماهير أيضاً الياباني هيديتوشي ناكاتا، الذي كان ضمن تشكيلة منتخب بلاده في مشاركته الأولى عام 1998، ثم تألق في النسخة التالية بعد أربع سنوات على أرض بلاده.

ويكتمل رباعي خط الوسط مع الياباني كيسوكي هوندا، الذي سجل في ثلاث نسخ متتالية لكأس العالم، وساهم في بلوغ منتخب بلاده مرتين إلى دور الـ.16 وفي خط الهجوم اختارت الجماهير اثنين من أبرز لاعبي قارة آسيا، يمتلكان شعبية كبيرة، حيث نال أعلى الأصوات السعودي سامي الجابر، ثم تلاه الكوري الجنوبي سون هيونج مين.

وشارك الجابر في أربع نسخ لكأس العالم  " 1994 و1998 و2002 و2006" سجل خلالها ثلاثة أهداف، في حين أن سون سجل في آخر نسختين من كأس العالم، من بينها هدف في مرمى ألمانيا عندما فازت بلاده على الأخيرة 2 / صفر عام 2018 في روسيا.