دراسة: استخدام هذا #الدواء يرتبط بزيادة مشاكل صمام #القلب

صورة تعبيرية

برلين: حذَّرت نتائج دراسة جديدة من آثار سلبية محتملة على الصمام الأبهر في القلب لدواء سيليبريكس الذي يُستخدم لعلاج التهاب المفاصل. ولاحظ الباحثون أن تركيبة الدواء تؤدي إلى تسارع ضيق الصمام؛ وبالتالي الحد من تدفق الدم من خلاله.

وأجريت أبحاث الدراسة في جامعة فاندربيلت بمدينة ناشفيل الأمريكية، ووجدت أن تناول دواء سيليبريكيس المضاد للالتهابات يرتبط بزيادة مشاكل ضيق الصمام الأبهر بنسبة 20%.

ويولد بعض الناس بمشاكل في هذا الصمام، كما تحدث مشكلة ضيق الصمام نتيجة تراكم مستويات الكالسيوم ووجود ندوب في عضلة القلب مع التقدم في العُمر. وتوجد علاقة بين تناول أدوية: سيليبريكيس، ومسكنات إيبوروفين ونابروكسين وضيق صمام القلب.

لكن وفقاً لنتاج الأبحاث التي نشرتها دورية “ترانسليشينال ساينس” يعاني واحد من كل 4 أمريكيين فوق سن الـ 65 من مشاكل ضيق الصمام الأبهر نتيجة تراكم مستويات الكالسيوم، ولا يوجد علاج له إلا باستبداله من خلال جراحة.