طريقة جديدة لمعالجة #الصلع.. تعرف عليها

الصلع

ملبورن: يمكن أن تكون بصيلات الشعر في المستقبل قابلة للاستنساخ والاستخدام في وقت لاحق لعلاج الصلع وفقدان الشعر، بفضل تقنية تعمل شركة بريطانية على تطويرها.

وتتمثل هذه التقنية التي ستكون متاحة خلال العام المقبل، في الحصول على بصيلات الشعر من فروة الرأس، وتخزينها في مكان خاص، لاستخدامها عندما يصاب الإنسان بالصلع، أو يفقد كمية كبيرة من شعره.

إضافة إلى ما سبق، سيتم مضاعفة عدد الخلايا في البصيلات الشعرية، ليتم حقنها مرة أخرى في فروة الرأس لتعزيز نمو الشعر عندما يبدأ المريض بفقدان الشعر.

وعلى الرغم من أن الأمل بات متاحاً للكثير من الأشخاص في العالم للتخلص من الصلع عبر هذا التقنية، إلا أنها لا تزال في طور التجربة، ويجب تنفيذها على عدة مراحل، فضلاً عن أنها ستكون باهظة الثمن عند بداية العمل بها.

وقال الدكتور بسام فارغو، وهو أحد مطوري هذه التقنية: إن الهدف من استنساخ الشعر هو خلق أكبر عدد ممكن من الشعرات التي نحتاجها في أي وقت من الأوقات.”

وأضاف: ” إن استنساخ الشعر يمكن أن يقدم بديلاً فريداً من نوعه لجراحات زراعة الشعر التقليدية، ويحدث ثورة في هذا المجال”

ويعتقد بأن هذا النظام هو الأول من نوعه الذي يتم تطويره على مستوى المملكة المتحدة والعالم على حد سواء، وفقاً لما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية.