حل فعّال لمحاربة #تقلبات_المزاج والاكتئاب

صورة تعبيرية

واشنطن: أثبت دراسة حديثة، أن التمارين الرياضية التي تمارس بشكل دوري، تحقق نفس النتائج الإيجابية التي يحققها التأمل وأدوية الطب النفسي، في علاج الاكتئاب والتقلبات المزاجية.

وقال علماء من جامعتي بوسطن وفيرجينيا الأمريكيتين: إن ممارسة الرياضة أفضل من العلاج بأدوية الطب النفسي، التي قد تحدث أعراضًا جانبية مثل ضعف الرؤية والقلق الليلي، وزيادة في الوزن، وفق ما نشرته "واشنطن بوست".

وأوضحوا، أن تلك التمارين الرياضية تتضمن رفع الأثقال والمشي والجري، أو اليوغا أو السباحة.

وحثت الدراسة الأطباء النفسيين على مطالبة مرضاهم بممارسة الرياضة بشكل دوري، فهي سلاح طبي أساسي وفعّال في مكافحة القلق والاكتئاب.