#لافروف و#الجبير يناقشان في #موسكو الاقتصاد و#سوريا و#اليمن

موسكو/ يبحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره السعودي عادل الجبير، اليوم الأربعاء، في موسكو، التعاون الثنائي بين البلدين، بالإضافة إلى التطورات الأخيرة في سوريا واليمن.

ومن المتوقع أن يناقش الوزيران في محادثاتهما تنفيذ الاتفاقيات التي تم التوصل إليها أثناء زيارة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود إلى روسيا ومحادثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في نوفمبر عام 2017.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بداية الأسبوع الجاري: "نعتبر الاجتماع المقبل لوزيري الخارجية الروسي والسعودي جزءا لا يتجزأ من الحوار السياسي المنتظم مع شركائنا السعوديين حول مجموعة من المسائل المهمة للطرفين".

وأضافت: "من المتوقع أن يتم في الاجتماع تبادل تفصيلي للآراء في الوضع الذي ينشأ في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والإشارة إلى ضرورة تسوية النزاعات المستمرة في هذه المنطقة الاستراتيجية الهامة بطرق سياسية ودبلوماسية وعبر الحوار المحترم، ومع الأخذ بعين الاعتبار قلق جميع الأطراف المعنية".

وأشارت إلى أن المحادثات ستتناول أيضا الأوضاع في سوريا واليمن وليبيا والخليج العربي، بالإضافة إلى التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، مضيفة أن الجانبين سيبحثان آفاق العمل المشترك في إطار الحوار الاستراتيجي روسيا-مجلس تعاون دول الخليج العربي.

من جهته أفاد نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، الأسبوع الماضي بأن لافروف والجبير سيوليان اهتمامهما إلى مكافحة الإرهاب، وإلى المشاريع الاستثمارية والتجارية والاقتصادية.