الخضيري يضع «روشتة» لمواجهة #الجفاف وضربات الشمس خلال #الحج

حجاج بيت الله الحرام

المدينة المنورة: وجَّه عالم الأبحاث المتخصص في المسرطنات الدكتور فهد الخضيري، عدداً من النصائح للحجاج لتلافي بعض المشاكل التي قد تواجههم أثناء تأدية الفريضة، ومن أبرزها الجفاف وضربات الشمس وتسلخات الجلد.

وقال الخضيري، في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل تويتر، إن أغلب ما يتعرض له بعض الحجاج خاصة من كبار السن، هو الإجهاد الحراري وضربات الشمس، وهو جفاف الجسم بسبب نقص شرب الماء والزحام والتعرّق، فيؤدي إلى لزوجة الدم وبطء حركته بالأوعية، ويشعر المصاب بسرعة ضربات القلب وتشنج ودوران وإغماء، وللوقاية والعلاج؛ ينصح بشرب كميات كافية من الماء، والبحث عن أماكن باردة وجيدة التهوية.

وتابع، إنه لعلاج الجفاف يجب شرب مياه كثيرة، والأفضل أن لا تكون مياه معلبة منزوعة الأملاح، وكذلك تناول فيتامين “ج” المتواجد في الليمون والبرتقال أو “فوار” ودون مبالغة بالكمية، وتناول وجبات خفيفة جداً ومتباعدة؛ لكي لا يضطر الشخص للبحث عن دورة مياه، ناصحاً الحجاج بأخذ الأدوية معهم، إضافة إلى الفازلين وكريمات الجلد وبعض المسكنات والفيتامينات.

وأضاف، إن المشكلة الأخرى التي تواجه الحجاج هي التسلخات في الجلد بين الأفخاذ، بسبب المشي دون ملابس داخلية، ومن الحلول الناجحة لعلاجها استخدام الفازلين ولف قطعة قماش قطن حول أحد الفخذين من الأعلى لمنع التلامس بين الفخذين، وهو شبيه بالرباط الضاغط أو أي طريقة أخرى مشابهة، والهدف منها هو فصل الفخذين عن الاحتكاك أثناء المشي.