اعتزال "قيصر" #المكسيك المتهم بتجارة #المخدرات

ماركيز

مكسيكو سيتي: توجَّه المدافع المكسيكي المخضرم رافاييل ماركيز بالشكر إلى جماهير كرة القدم، تزامنًا مع إسدال الستار على مسيرته الكروية الحافلة. وأعرب مدافع برشلونة الإسباني السابق عن رضاه بشأن مسيرته التي امتدت لـ22 عامًا في الملاعب.

وكتب ماركيز البالغ من العمر 39 عامًا، في رسالة الوداع: "لست نادمًا على أي شيء؛ لأن النجاح والكثير من الأخطاء علمتني أن أكون أفضلَ يومًا بعد يوم، دون أن أخشى ارتكاب الأخطاء وأن أبذل دائمًا قصارى جهدي".

وخاض اللاعب الملقب بـ"القيصر" آخر مباراة له الشهر الماضي، عندما التقى المنتخب المكسيكي مع نظيره البرازيلي في دور الـ16 لمونديال روسيا؛ ليسجل مشاركته الخامسة في كأس العالم.

وكان ماركيز أنهى مسيرته الاحترافية على مستوى الأندية قبل كأس العالم عبر بوابة أطلس، الفريق الذي ظهر معه في بداية مسيرته عام 1996.

وكان ماركيز عاد إلى صفوف فريق أطلس في 2015 بعد نحو عشرين عامًا من بدايته مع نفس الفريق.

وانضم ماركيز إلى قائمة المنتخب المكسيكي في بطولة كأس العالم 2018، رغم إدراج اسمه من قبل وزارة الخزانة الأمريكية ضمن لائحة من 21 شخصًا و42 كيانًا يفترض ارتباطهم بشبكة تجارة مخدرات.

وسجل ماركيز أيضًا مسيرة حافلة مع موناكو وأيضًا برشلونة الذي فاز معه بلقب الدوري الإسباني أربع مرات ولقب دوري أبطال أوروبا مرتين.