#جامعة_نورة تناقش صورة المملكة لدى المجتمعات العالمية

جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن

الرياض/ دشنت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ممثلة بمعهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها مؤخراً، الصالة العالمية الجديدة، افتتحت بجلسة حوارية بعنوان "الصورة الذهنية عن المملكة العربية السعودية لدى الشعوب و المجتمعات الأخرى" بتنظيم مشترك بين معهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها و مشروع سلام للتواصل الحضاري التابع لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني.

وتضمنت الجلسة ثلاث محاور رئيسية، حيث تناولت مطورة مشروع سلام للتواصل الحضاري غادة الرشيد المحور الأول بالتعريف بمشروع (سلام) الذي يعبر عن الهوية السعودية المعتدلة بصورتها الحقيقية التي يجهلها كثير من المجتمعات والشعوب الأخرى، وإيضاح جهود المشروع و أهدافه، ثم بدأت المحاضر في كلية اللغات حنان العلياني المحور الثاني بالتعريف ببرنامج تأهيل القيادات الشابة وهي إحدى مبادرات مشروع سلام المشتمل على مجموعة من الدورات التأهيلية للشباب والشابات.

ينما تناول المحور الثالث والذي يبيّن الهدف الرئيسي المشترك بين الصالة العالمية التابعة لمعهد تعليم اللغة العربية للناطقات بغيرها ومشروع سلام وهو الصورة الذهنية عن المملكة لدى الشعوب والمجتمعات الأخرى والسعي لتصحيحها، وفي ختام الجلسة تحاورت عضو هيئة التدريس في المعهد صفية البواردي مع مجموعة من الطالبات "عربيات وغير العربيات".

ويأتي تعاون جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن في هذا المشروع من منطلق غايتها الاستراتيجية في دعم الشراكة المجتمعية وتنسيق إطار عمل وتنفيذه لأنشطة خدمة المجتمع في الجامعة بالإضافة إلى تعزيز حضورها محلياً وعالمياً.