كشف طبي: #الزهايمر مرض مُعدٍ

الزهايمر

لندن: قال علماء بريطانيون: إنهم توصلوا إلى دلائل قاطعة تفيد بانتقال مرض الزهايمر بالعدوى من شخص إلى آخر عبر نقل الدم، وأدوات الجراحة.

ووجد أطباء كلية لندن الجامعية لدى بحثهم في أرشيف عمليات مرضى الأعصاب من صغار السن، أن 3 شبان وفتاة أُصيبوا بالزهايمر بعد فترة وجيزة من مكوثهم في المستشفى.

وقالوا: إن المصابين الأربعة أجروا عمليات جراحية في الجهاز العصبي في مستشفى مليئة بمرضى الزهايمر من كبار السن، الذين خضعوا لعمليات جراحية في الفترة نفسها.

وشرح الأطباء الطرق التي تنتقل فيها البريونات التي تسبب مرض الزهايمر، أثناء عمليات جراحة المخ والأعصاب، فضلًا عن انتقالها المعروف عبر نقل الدم.

وتُعرف البريونات بأنها جزيء بروتيني معدٍ لا يتأثر بطرق التعقيم التقليدية ضد الجراثيم والفيروسات.