#ناسا تعلن عن بحث سعودي في صدارة أهم البحوث العلمية في 2017

متابعات/ أعلنت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" عن قائمة أهم أبحاثها لاستكشاف الحياة البيولوجية وعلاقتها بالفضاء الخارجي في العام المنصرم، وقد احتلّ ثانياً في قائمة الأبحاث الستة الأهم بحث عالم القلب السعودي د. عبدالله العبدالقادر ومجموعة من المختصين الأميركيين الذين قادوا بحثاً فريداً بعنوان "تزامن تباين النبض للقلب البشري مع نبض المجال الكهرومغناطيسي للكرة الأرضية".

وأوضح د. عبدالله العبدالقادر لـصحيفة "الرياض" أن البحث الذي قام به مع علماء ناسا ومعهد رياضيات القلب الأميركي هو بحث علمي مشترك نشرته المجلة العالمية لعلوم وصحة الشعوب. 

وهو امتداد لبحث علمي مهم في المجال نشرته مجلة هندسة الاهتزازات الأوروبية في العام 2015 والذي قاد فيه د. العبدالقادر مجموعة من علماء الرياضيات والقلب لفك أسرار تسجيل نشاط القلب البشري وعلاقته بالمجال الكهرومغناطيسي لكوكب الأرض. ويكشف البحث عن التزامن الدقيق بين المجال الكهرومغناطيسي للأرض والجهاز العصبي الذاتي في الجسم البشري والذي يتم مراقبة مؤشراته بدقه شديدة عن طريق دراسة اهتزازات تباين النبض للقلب البشري، والتي أوضحت التناغم المدهش لنبض جسم الإنسان مع الرياح الشمسية والمجال الكهرومغناطيسي الناتج عنها، كما أوضح البحث آليات الإحصاء الدقيقه للقلب مع مؤشرات الرياح الشمسية ومؤشر Kp، وكذلك مؤشر K Ap، مقدماً نتائج مهمة عن قدرة القلوب البشرية على التواصل والتناغم رغم تباعد المسافات.