تعرف على أسباب الشعور بالدوخة المستمر

صورة تعبيرية

القاهرة: ينذر الشعور بالدوخة المستمر وعدم الاتزان بوجود مشكلة صحية تختلف من شخص لآخر.

ويشير الدكتور محمد مسعد إخصائي الأنف والأذن والحنجرة إلى الأسباب المحتملة للشعور بالدوخة وفي مقدمتها انخفاض مستوى السكّر في الدم. 

كما يمكن أن يكون اختلال الاتزان مؤشرًا على التهاب في الأذن الداخليّة وهنا يحدث التهاب في العصب المسؤول عن إحداث التوازن في الجسم أو التهاب في الأذن الوسطى، بحسب الدكتور مسعد.

كما أن انخفاض ضغط الدم يؤدي إلى حدوث الدوخة بشكل مستمر وكذلك ارتفاع ضغط الدم. 

وأضاف الدكتور مسعد، أن الدوخة ممكن أن تحدث نتيجة لأمراض أكثر خطورة مثل جلطة الدماغ والنوبة القلبية ونزيف الدم الداخلي والخارجي، لافتًا إلى أن الجفاف وفقدان الجسم لكمية من سوائله يؤدي للشعور بالدوار وكذلك التعرض لموجات الحر الشديدة أو انخفاض حرارة الجسم. 

ويمكن للدوخة أن تحدث بسبب مشكلات نفسيّة كالاكتئاب والقلق أو نتيجة قلة النوم والإرهاق والتعب.

وتكون مؤشرًا في بعض الحالات على الأنيميا وفقر الدم أو بسبب كثرة تناول الكحول.

وذكر الدكتور مسعد، أنه إذا استمر الشعور بالدوخة مع الشخص لفترة؛ فعليه أن يقوم بعمل كشف حتى يتم تشخيص السبب المؤدي لتكرار اختلال التوازن ومن ثم علاجه.