4 فرق تتنافس على لقب #مونديال_روسيا.. #العرب خارج الحسابات

مونديال روسيا

موسكو: بعد سحب قرعة كأس العالم الذي تستضيفه روسيا العام المقبل، بدأ التساؤل: مَن المنتخب الأكثر حظًا للفوز باللقب الحادي والعشرين؟ صحيفة "أطلس إنفو" الناطقة بالفرنسية أبرزت آراء عدد من نجوم الساحرة المستديرة السابقين والحاليين، وكذلك الخبراء والإحصائيين الذين اتفقوا على أربعة فرق ليس بينهم منتخب عربي.

"إذا اضطررت إلى اختيار فريق الآن، سيكون خياري فرنسا".. يقول اللاعب الإنجليزي الدولي جاري لينيكر على موقع الفيفا، مضيفا "انظروا إلى لاعبيه... حارس جيد، دفاع قوي وخط وسط موهوب جدا نجولو كانتي إنه مذهل، في المقدمة كيليان مبابي وهو نجم كبير هذا الفريق سيحقق الكثير، بكل تأكيد".

ديديه ديشان، المدير الفني للمنتخب الفرنسي، يرفض تسمية الفريق المفضل؛ حيث ستلعب فرقته في (المجموعة C مع بيرو وأستراليا والدنمارك). قائلًا "لو نتذكر، كان لدينا هذا الشعور بالإجماع عامي 2002 و 2010 (الاستبعاد في الجولة الأولى)... ولكن اليوم، أصبح مستوى الفرق رفيع المستوى، وعلينا احترام الجميع".

اليابان تتقدم على إنجلترا 

شركة أوبتا للإحصائيات كشفت عن توقعاتها أيضًا: فبالنسبة لها البرازيل هي أفضل الفرق المرشحة للفوز بالنهائي أمام ألمانيا والأرجنتين وفرنسا، الفريق الأخير في هذا الترتيب هو المغرب الذي يقوده هيرفي رونار، كما جاءت اليابان بقيادة البوسني وحيد خليلهودزيتش في المركز العاشر متقدمة على إنجلترا هاري كين.

"إسبانيا، البرازيل، ألمانيا ... وفرنسا، أعتقد في الوقت الراهن أنها المنتخبات التي لديها فرصة أكبر تلعب أفضل، ولديها أفضل لاعبين" من قال ذلك؟ ليونيل ميسي لـ " TyC سبورت".

وبعد الحديث بكلمات غير متفائلة عن " لا ألبيسيلستي" ، أكد ميسي "إذا أدينا نتائج سيئة في كأس العالم 2018، يجب علينا جميعًا مغادرة الفريق الوطني"، وللتذكير، تلعب الأرجنتين في المجموعة "D" مع كرواتيا وأيسلندا ونيجيريا.

أما البرازيلي نيمار فقال "أعتقد أن كأس العالم سيكون هائلًا للبرازيليين"، وقد انتقم في هذه المسابقة، بعد أن خسر فريقه 7-1 في الدور نصف النهائي أمام ألمانيا البطولة الماضية. 

"لقد بكيت كثيرًا وتساءلت عما حدث لي"، يتذكر لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، وعندما سئل كيف ستشعر في نهاية بطولة 2018؟ أجاب: نيمار سيكون سعيدًا جدًا في كأس العالم.

النهائي بين البرازيل والأرجنتين؟

من جانبها توقعت "جلوبو"، أكبر قناة في البرازيل، أن يخوض السيليساو النهائي أمام الأرجنتين، بعد الإطاحة بإسبانيا في نصف النهائي، وإنجلترا في دور الأربعة والمكسيك في ثمن النهائي.

فيسنتي ديل بوسكي، مدرب إسبانيا السابق (2008-2016)، يتوقع مستقبلًا مشرقًا لـ "روجا" الجديد. "نحن في فترة من الأمل والحماس ولدي كل الثقة في المنتخب الإسباني، سيكون ضمن الفرق المنافسة في هذه البطولة"، كما أكّد على قناة "كواترو" الإسبانية.

هذه الثقة الإسبانية، ليست موجودة عند يواخيم لوف، مدرب الفريق الألماني حامل اللقب في 2014، قائلا: ربما نكون ضمن أفضل الفرق حظًا للفوز بكأس العالم الذي تستضيفه روسيا. فهل ستكون ألمانيا، البرازيل، إسبانيا أو فرنسا حاملة لقب 2018، أم أنّ هذا النسخة ستشهد مفاجآت؟ الإجابة يوم الأحد الموافق 15 يوليو على ملعب لوزنيكي في موسكو.