تسريبات تكشف عن مفاجآت تجهزها #سامسونج في #جلاكسي_إس_9

جالاكسي s9

بكين: كشفت تقارير صحفية عديدة عن أن شركة “سامسونج” الكورية الجنوبية تخطط للكشف عن هاتفها الجديد “جلاكسي إس 9″، في مطلع عام 2018 المقبل.

ذَكَرَت مجلة “فوربس” الأمريكية أن الشركة الكورية الجنوبية تخطط للكشف عن جهازها الرائد الجديد في معرض المنتجات الاستهلاكية الإِلِكْتُرُونِيّة الشهير “CES 2018” في ولاية لاس فيجاس الأمريكية، الذي سينطلق يوم 9 يناير المقبل، ومن المتوقع أن يتم طرحه بصورة رسمية في الأسْوَاق العالمية، خلال شهر فبراير المقبل.

وتشير التسريبات الأخيرة، وَفْقَاً للمجلة الأمريكية أن “جلاكسي إس 9” سيتمتع أَيْضَاً بالحواف المنحنية الموجودة في النسخ السابقة، ولكن سيتم تقليل نسب الحواف العلوية والسفلية عما كان متواجداً في “جلاكسي إس 8″، أو “جلاكسي نوت 8″؛ لتوفير سعة شاشة لمسية أكبر.

وتشير التسريبات أَيْضَاً إلى أن “سامسونج” أَضَافَت في الجزء الخلفي من الجهاز مستشعراً جديداً، يُتوقع أن يكون ماسحاً ضوئياً لبصمات الأصابع، وليس مجرد مستشعر بصمات أصابع معتاد.

لم يتم تأكيد إن كان “جلاكسي إس 9” سيتم دعمه بكاميرا مزدوجة أم لا، خَاصَّة أَنَّ الشركة تدرس احتمالية دعمه بكاميرا ذات عدسة واحدة أوسع وأكثر دقة، لكن قد تدعم الكاميرا المزدوجة في “جلاكسي إس 9 بلس”.

أما بالنسبة للمعالج فتشير التقارير إلى أن الشركة تجهز أقوى معالج في العالم لتدعم به هاتفها الأحدث، من إِنْتَاج شركة “كوالكوم” الأمريكية من نوع “سنابدراجون 845″، وبسعة ذاكرة وصول عشوائي “رام”، وسعة تخزين داخلية استثنائية، ولكن لم يتم الكشف عنها بعد.