#الأمير_سلطان_بن_سلمان يفتتح ملتقى ألوان السعودية 2107 ويكرم الفائزين بجوائز المسابقة

الرياض / افتتح صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، مساء اليوم، ملتقى ألوان السعودية في نسخته السادسة، المنعقد خلال الفترة من 24-28 ربيع الأول 1439هـ، وذلك في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وبدئ الحفل بالسلام الملكي، ثم آيات من القرآن الكريم، بعد ذلك كرم راعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الرعاة واللجنة الاستشارية ولجان التحكيم بملتقى ألوان، كما كرّم سموه المصورين الفائزين في مسابقة ألوان السعودية للتصوير والأفلام القصيرة لعام 2017م ، إلى جانب تكريم الفائزين بجائزة الأمير سلطان بن سلمان للتصوير، كما تم الإعلان عن الصور والأفلام السياحية الفائزة.

وقال سموه في تصريح صحفي عقب لقائه مع عدد من الإعلاميين والكتاب والصحفيين،: إن مسمى "ألوان السعودية" يعني الهدف، فالقضية ليست في عملية التصوير لكن الهدف منها إبراز جمال بلادنا ومقوماتها السياحية، والحمد لله الناس بدأت تعي ما كنا نقوله منذ تأسيس هيئة السياحة، مضيفا "ثروات بلادنا تتعدى النفط وثرواتنا الحقيقية هي البشر".

وأضاف سموه : الهدف هو توجيه قدرات الناس في مجال التصوير وإنتاج الأفلام الفوتوغرافية لخدمة أهداف هيئة السياحة في إبراز المقومات السياحية للمملكة، مشيرًا إلى أن العدسة هي نافذة نرى من خلالها بلادنا ومقوماتها السياحية والتراثية، منوها بالحملات الإعلامية التي قامت بها الهيئة لتوجيه المواطن السعودي للاستمتاع ببلاده.

وقال الأمير سلطان بن سلمان: "تشرفت اليوم بلقاء سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله- مع أمين عام منظمة السياحة العالمية الدكتور طالب الرفاعي، وأكد -حفظه الله- في حديثه عن السياحة في المملكة أن الدولة ماضية في مشروع تطوير السياحة الوطنية لكونها أنها أصبحت واقعا اقتصاديا وطنيا مطلوبا ولم تعد ترفا".

وأعلن سمو رئيس الهيئة إطلاق شركة تنمية السياحة الوطنية خلال الفترة القادمة بشراكة بين هيئة السياحة وصندوق الاستثمارات العامة، لافتا النظر إلى أن الدولة - رعاها الله - أصبحت شريكا رئيسا في تنمية السياحة الوطنية، مضيفا: "لازلت أكرر ما قلته قبل سبع سنوات أن المملكة ستكون أكبر دولة سياحية في المنطقة وأكبر دولة لها محتوى تراثي قابل أن يستمتع به المواطن وغير المواطن".

وكشف سموه عن إطلاق المنصة الفضائية للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالتعاون مع وزارة الإعلام والثقافة تحت مسمى "عيش السعودية"، خلال اللقاء السنوي للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الذي سيتم عقده خلال الأيام القادمة، مشيرا إلى أن المواطنين سوف يكونون جزءا من صناعة محتوى هذه المنصة.

وثمن سمو الأمير سلطان بن سلمان الدور الكبير الذي تقوم به حكومة خادم الحرمين الشريفين في دعم تنمية السياحة الوطنية ومواقع التراث الحضاري والثقافي للمملكة، من أجل إسعاد المواطنين في بلادهم.

وقال سموه: " كنا نتحمل من يقول لنا -إنكم تحلمون- قبل أكثر من 20 عاما مع بداية تأسيس الهيئة، وذكرت ذلك في كتاب الخيال الممكن أن المملكة ستكون الخيار الأول للمواطنين وهذا مقبل بعد أن شاهدنا التحولات الكبرى في قضية السياحة الوطنية".

ويشارك في ملتقى ألوان السعودية عدد كبير من المصورين المحترفين والهواة في المملكة ودول الخليج العربي، وعدد من الجهات الإعلامية المختلفة والجهات الحكومية والخاصة والتعليمية، وشركات الإنتاج الفني، وجمعيات التصوير، وأجنحة خاصة للمصورين المحترفين المبدعين والهواة.

ويهدف ملتقى ألوان السعودية إلى التعريف بمقومات المملكة السياحية والترويج لها من خلال الصورة السياحية، وإبراز التنوع المميز فيها، وتشجيع وتحفيز المصورين والمبدعين لإبراز ما تتمتع به المملكة من مواقع سياحية، وتراث، وآثار، وبيئة طبيعية متنوعة، وتقدم حضاري وإنساني فريد، إضافة إلى تعزيز معرفة المواطن بوطنه وتنمية اهتمامه، وتعريف المقيم على أرض المملكة بالسياحة المحلية، وتسويق الوجهات والمنتجات السياحية التي تزخر بها مناطق المملكة.