#تويتر تختبر ميزة #الإشارات_المرجعية

تويتر

ميونيخ: تختبر منصة التدوين المصغرة تويتر ميزة الإشارات المرجعية، وهي الميزة الجديدة التي بدأ العمل على اختبارها مُنْذُ الشهر الماضي، حيث تسمح الميزة الجديدة بحفظ التغريدات التي تظهر ضمن الجدول الزمني للمستخدم للقراءة في وقت لاحق والرجوع إليها في المستقبل، بحيث أصبحت الميزة التي كانت تعرف باسم Save For Later تحمل رَسْمِيّاً اسم “الإشارات المرجعية”، وذلك وَفْقَاً للموظفة ضمن فريق مصممي المنتجات لدى الشركة، تينا كوياما.

وقَالَتْ كوياما: إن الشركة قد اختارت إِصْدَارات مختلفة من كَيْفِيَّة ظهور الإشارات المرجعية وكَيْفِيَّة عملها وستبدأ باختبارها الآن ضمن مجتمع تويتر، وتساعد الميزة المستخدمين في الاحتفاظ بقائمة منفصلة من التغريدات التي يريدون الرجوع إليها لاحِقَاً بَدَلاً من استعمال الزر المعروف باسم المفضلة، والذي يمكن أن يصبح مخصصاً مِنْ أَجْلِ التغريدات التي حصلت على الإعجاب فقط.

وكانت المنصة قد كَشَفَت فِي وَقْتٍ سَابِقٍ عن نيتها إطلاق الميزة من خلال إعلان كيث كولمان رئييس المنتج في الشركة عن نية تويتر إدخال طريقة جديدة لحفظ التغريدات، وبأن هذه الخطوة أصبحت وشيكة الظهور وجاري العمل عليها، وهي نَتِيجَة لمشروع الشركة الذي يطلق عليه #SaveForLater، كما أَشَارَ موظفو تويتر الآخرون، بمن فيهم مدير المنتج المعين حديثاً، وسريرام كريشنان وجيزار شاه إلى خطط تويتر في هذا المجال.

وأشارت شاه إلى أن هذه الميزة كانت طلباً شعبياً للمستخدمين، مضيفة أن الكثير من الناس وخَاصَّة في اليابان قد طلبوا هذه الميزة، وأن هناك عدداً من الطرق التي يستعملها الناس لحفظ التغريدات والرجوع إليها في وقت لاحق، بما في ذلك ميزة الإعجاب “القلب الأحمر” أو قيامهم بإِرْسَالها عبر رسالة خَاصَّة لأنفسهم أو حتى إعادة تَغْرِيدها أو فتح التغريدات في علامات تبويب جديدة أو حفظها إلى تطبيق الملاحظات أو إِرْسَالها بالبريد الإِلِكْتُرُونِيّ.

وقد تظهر أداة وضع الإشارات المرجعية في قائمة أسفل يمين التغريدة ضمن الأجهزة المحمولة، أو في القائمة المنسدلة الموجودة في الركن العلوي الأيسر على نسخة الويب، بحيث تتواجد جنباً إلى جنب مع غيرها من الإِجْرَاءَات الأُخْرَى مثل إرسال تغريدة في رسالة مباشرة لشخص مَا أو إنشاء لحظة.

ويمكن الوصول إلى التغريدات التي جرى حفظها ضمن الإشارات المرجعية من خلال صفحة الملف الشخصي للمستخدم، أَي من نفس المكان الذي يمكن الوصول عبره إلى القوائم واللحظات، وتعد هذه التغريدات المحفوظة خَاصَّة بالمستخدم ولا يمكن رؤيتها من قبل الآخرين، لكن المنصة تنوي توفير خيار مشاركة المحفوظات ضمن الإشارات المرجعية من خلال تَغْرِيدها في وقت لاحق.

وتأتي ميزة الإشارات المرجعية في الوقت الذي تعمل فيه تويتر على سلسلة من التغييرات لمساعدة المنصة الأساسية؛ للتوسع وتجاوز الحدود المرسومة لها مُنْذُ البداية، حيث أَضَافَت المنصة ميزات تجعل من السهولة بمكان إِضَافَة المزيد من الكلمات إلى التغريدات مثل مضاعفة عدد المحارف المسموح بها ضمن التغريدة الواحدة إلى 280 بَدَلاً من 140، وبدأ اختبار للسماح للناس بخلق مجموعة كبيرة من التغريدات المترابطة معاً لخلق موضوع واحد.