#المعارضة_السورية تحدد مصير #الأسد خلال #الفترة_الانتقالية

وفد المعارضة السورية

الرياض: أكد البيان الختامي لاجتماع المعارضة السورية الذي انعقد بالرياض على مدار يومين، الدعوة إلى مفاوضات سورية مباشرة غير مشروطة، فيما نص على ضرورة رحيل بشار الأسد عن السلطة في المرحلة الانتقالية.

ووقع المجتمعون على وثيقة الرياض 2، الخميس (23 نوفمبر 2017)، فيما تم الاتفاق على التمسك بالحل السياسي وفق جنيف، على أن يكون البيان الختامي لاجتماع الرياض هو المرجعية الوحيدة للهيئة العليا للمفاوضات ووفدها المفاوض.

وبحسب البيان الختامي للاجتماع، تعهدت "المعارضة السورية" بإعادة تشكيل وتأهيل المؤسسات الأمنية والعسكرية، وبالحفاظ على مؤسسات الدولة في سوريا.

وأكد البيان أن المجتمعين يرفضون التدخلات الإقليمية والدولية، خاصةً الدور الإيراني، في "زعزعة أمن واستقرار المنطقة"، وشدد كذلك "على الحفاظ وعلى التمسك بوحدة الأراضي السورية وسلامتها، واعتبار القضية الكردية جزءًا من القضية الوطنية".