#هيئة_الاستثمار تستضيف وفد لأكبر الشركات اليابانية للأعمال التجارية

الهيئة العامة للاستثمار

الرياض/ استضافت الهيئة العامة للاستثمار اليوم في مقرها الرئيسي بمدينة الرياض وفد ياباني يمثل شركات ميتسو اند كو اليابانية، أحد أكبر الشركات اليابانية للأعمال التجارية، التي تعمل في مجال الطاقة والآلات والمواد الكيميائية والغذاء والمنسوجات والخدمات اللوجستية والمالية، وذلك بهدف تقوية العلاقات الاقتصادية والاستثمارية وتعزيز سبل التعاون المشترك بين المملكة العربية السعودية واليابان.

وجرى خلال اللقاء استعراض الفرص الاستثمارية في المملكة وجذب الاستثمارات الأجنبية الملائمة لأهداف رؤية المملكة 2030. إضافة الى عروض تقديمية عن رؤية المملكة 2030 ومساهمة القطاعات المختلفة في تنويع الاقتصاد ودعم برنامج التحول الوطني 2020 بالإضافة الى نقاشات وآراء من جميع الأطراف حظيت باستحسان الحضور.

وعمدت الهيئة إلى اطلاع الوفد على أنظمة الاستثمار في المملكة، والتسهيلات التي تقدمها الهيئة العامة للاستثمار بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة لجذب الاستثمارات الاجنبية والمحلية والمشتركة، بالإضافة الى الإصلاحات والإجراءات الاقتصادية التي تقوم بها هيئة الاستثمار من خلال لجنة تحسين أداء الأعمال في القطاع الخاص وتحفيزه للمشاركة في التنمية الاقتصادية" تيسير "، وتكثيف الجهود من أجل تحسين بيئة أداء الأعمال في المملكة، وحل الصعوبات التي تواجه الاستثمارات الاجنبية والمحلية والمشتركة بالتعاون بين جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة.

من جانبه ثمن وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار لقطاع جذب وتطوير الاستثمار سلطان مفتي هذا اللقاء وأنه يعكس أهمية كبيرة في فتح آفاق جديدة وإيجاد شراكات استثمارية متنوعة، يعززه التزام الهيئة بجذب المزيد من الاستثمارات النوعية في مختلف القطاعات وتسهيل ممارسة الأعمال وبناء شراكات اقتصادية متينة لتحقيق رؤية 2030 وتنويع الاقتصاد ضمن توجه برنامج التحول الوطني 2020 ، وما يترتب على ذلك من توفير الفرص الوظيفية الملائمة للمواطنين.

وأشار إلى أن الهيئة تنوي تقوية العلاقات الاقتصادية وتعزيز الفرص الاستثمارية مع الوفد الياباني في قطاع تقنية المعلومات، وقطاع أعمال المواد الكيميائية، والقطاع المالي والمصرفي، وقطاع المعدات الصناعية.

يذكر أن عدد المنشآت اليابانية بصفة عامة في المملكة ارتفع بحلول شهر اكتوبر، 2017 إلى 95 منشأة برأس مال إجمالي يتجاوز 56 مليار ريال سعودي. كما تم منح تراخيص لكل من الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) خلال العام 2016م، ومركز التعاون الياباني للشرق الأوسط في العام 2017م.

وتتمركز ما نسبته 96% من الاستثمارات اليابانية في القطاع الصناعي خصوصا صناعات البتروكيماويات. كما وصل عدد السعوديين العاملين في الشركات اليابانية المتواجدة في المملكة إلى 6536 وهو ما يمثل 48% من إجمالي عدد الموظفين في الشركات اليابانية.