مميزات وسعر #آيفون_10 الأفضل حتى الآن

آي فون

واشنطن: أجمعت أولى عمليات التقييم لهاتف شركة آبل (آيفون 10) الذي ينتظره الناس بهفو، على أنه أفضل هاتف آيفون حتى الآن، رغم أن بعض المحللين أشاروا إلى احتمال وجود بعض الخلل في خاصية أبل الجديدة المتعلقة بالتعرف على الوجوه.

وقبيل طرحه في الثالث من نوفمبر، تهيمن مخاوف بشأن كم المعروض من الهاتف الجديد، ودقة نظامه. ويتميز الجهاز بتصميم يجمع بين الزجاج والصلب المقاوم للصدأ. وتحاول أبل التفوق على خاصية الفتح بالتعرف على الوجه لدى سامسونج.

ويقول محللون: إن الطلب على هاتف آيفون، الذي يبلغ سعره 999 دولارًا، ويعد أغلى هاتف تطرحه أبل على الإطلاق؛ يتجاوز بكثير بالفعل الكمية المطروحة منه، بحسب "رويترز".

وقالت نيلاي باتيل المحللة لدى شبكة فيرج: إن "سُمكه رفيع. وقوي وبه أفكار طموحة بشأن استخدامات كاميرات الهواتف، كما أنه يدفع لغة تصميم الهواتف إلى مكان جديد وغريب".

وفي الهاتف الجديد، أُلغيت خاصية بصمة الإصبع، واستبدل بها خاصية التعرف على الوجه التي تُشغِّل الهاتف بمساعدة كاميرا أمامية بالأشعة تحت الحمراء تسمى (ترو ديبث).

وتعمل الخاصية حتى إذا غيَّر المستخدم مظهره فارتدى نظارة على سبيل المثال، لكنها قد لا تعمل إذا أُخفيت أو شُوشت بعض الخصائص المميزة للوجه.

ووصفت آبل تصميم آيفون 10 بالجديد كليًّا، وتغطي شاشته الجزء الأمامي كله عدا جزء ضئيل به جهازا استشعار وعدسة الكاميرا الأمامية والميكروفون والسماعة.

وأجمع كثير من المحللين أنه على الرغم من أن بعض العملاء قد يكونون مستعدين لدفع السعر الباهظ للهاتف كما يفعلون عادةً مقابل هواتف آيفون الجديدة؛ فإن البعض الآخر قد يشعرون أن السعر مبالغ فيه.

وفي هاتف آيفون 10 ثلاث كاميرات: واحدة في الأمام واثنتان في الخلف. وقال محللون: إن جودتها عالية، وإنها أفضل كاميرات حتى الآن بهواتف آيفون.

كما قال المحللون: إن بطارية الهاتف تكفي للعمل -على ما يبدو- ما يصل ليوم كامل، حتى بعد استخدام تطبيقات تستهلك كثيرًا من الطاقة.

ولأول مرة، استخدمت آبل في هاتفها الجديد شاشة من طراز أو إل إي دي، أو صمام ثنائي عضوي باعث للضوء، التي قال تود هاسلتون محرر التكنولوجيا بقناة سي إن بي سي: إنها أفضل شاشة هاتف ذكي على الإطلاق.