#فقدان_الوزن أول الطريق لعلاج #السكري

فقدان الوزن

الكويت:يعتقد كثير من الأطباء والمرضى أن مرض السكري من النوع الثاني غير قابل للشفاء، إلا أن ورقة بحثية أعدها باحثون أمريكيون كشفت عن الارتباط بين فقدان الوزن وتعاظم نسب الشفاء من داء السكري من النوع الثاني والحد من مضاعفاته.
وجدير بالذكر أن العبء العالمي لداء السكري من النوع الثاني تضاعف أربع مرات تقريبًا على مدى السنوات الـ35 الماضية.

وفي عام 1980، كان هناك حوالي 108 ملايين شخص يعانون من هذا المرض، وبحلول عام 2014، ارتفع هذا العدد إلى 422 مليون شخص، بحسب ما نشر موقع "ميديكال نيوز توداي".

والغالبية العظمى من حالات السكري مصابون بداء السكري من النوع الثاني، وهو مرض ينتج عندما يصبح الجسم أقل فعالية في استخدام الأنسولين لمساعدة الخلايا في تحويل نسبة السكر في الدم، أو الجلوكوز، إلى طاقة.

ويُعد الوزن الزائد السبب الرئيسي لهذا النوع من مرض السكري، وعليه أفادت الورقة البحثية بأن فقدان الوزن يحد من تكاليف علاج المرض ومضاعفاته كأمراض القلب والأوعية الدموية، لا سيما عندما يفقد الشخص أكثر من 15 كلجم من وزنه الزائد.