#بيان_عاجل من #السجون يفسر واقعة #جناح_17 بإصلاحية #الرياض

المديرية العامة للسجون

الرياض: كشف المتحدث الرسمي للمديرية العامّة للسجون، العميد الدكتور أيوب بن حجاب بن نحيت، عن ملابسات ضبط عامل (آسيوي) أثناء محاولته تهريب مواد محظورة (حشيش) لأحد نزلاء جناح 17 (المخصص لقضايا السرقات والسطو وليس لقضايا القتل).

وبيّن متحدث المديرية أن العامل يتبع شركة تقوم بأعمال النظافة داخل الإصلاحية، حيث كان يخفي المواد المحظورة بطريقة احترافية (حفر وإعادة خياطة حذائه)، غير أن شعبة مكافحة الممنوعات التابعة لإصلاحية الرياض أوقعت به.

وقال: إن المتهم كان يقوم بتسليم المحظورات لنزيل من نفس الجنسية؛ الذي يقوم بدوره بتسليمها لنزيل جناح 17 المذكور، أثناء تمتعهم ببرنامج التشميس اليومي. وقد تم عمل الكمين الملائم للقبض عليهم متلبسين بالجرم المشهود.

وأوضح أن عملية إلقاء القبض على المتهم أثارت بعض نزلاء الجناح ممن لهم علاقة بواقعة الضبط، محاولين الاعتداء على مدير شعبة مكافحة الممنوعات، الذي قام بواجبه الوظيفي بمهنية عالية، ولم يثبت تجاوزه للتعليمات بأي شكلٍ من الأشكال.

وتابع: عندما لم يتمكنوا من ذلك قاموا بمحاولة تأليب الرأي العامّ وقلب الحقائق عبر مقطع فيديو متداول، مؤكدًا أن المديرية العامّة للسجون تعمل على توفير أفضل سبل الأمان والراحة لنزلائها، بما في ذلك حمايتهم من دخول الممنوعات بأنواعها، دون المساس بحقوقهم.

وبيّن أن مدير السجون بمنطقة الرياض ومدير إصلاحية الرياض وقفا حالًا على الواقعة للتأكد من عدم وقوع أي اعتداء أو تجاوز، علمًا بأن كافة السجون والإصلاحيات تخضع لإشراف دوائر الرقابة على السجون.

وقال: حضر عضوان من دائرة الرقابة على السجون هذا الصباح لإصلاحية الرياض، للتأكد والوقوف على حيثيات الواقعة، كما صدر أمر من أمير منطقة الرياض بإحالة ملف القضية إلى شرطة منطقة الرياض (الضبط الجنائي) لسرعة استكمال إجراءات التحقيق وتركيز المسؤولية الجنائية، التي انحصرت في خمسة نزلاء، تم عزلهم وتسليمهم للجهة الأمنية المختصة رفق المضبوطات.